غوريلات تقف مثل البشر في صورة سيلفي.. ما السر؟

انتشرت بشكل فيروسي صورة سيلفي لغوريلتين تقفان مثل البشر في منتزه فيرونغا الوطني في الكونغو مع حراس الحديقة، ولم يفهم الناس السر الذي جعل الغوريلات تقف هكذا.

ونشر الحراس سيلفي على “فيسبوك” في أواخر الأسبوع الماضي تظهر فيها غوريلتان يتيمتين هما “نداكازي ونديزي” في مركز سينكويكوي للغوريلات الجبلية اليتيمة.

واكتسحت الصورة وسائل التواصل الاجتماعي على مدار الأيام القليلة الماضية، وحصلت على أكثر من 42 ألف إعجاب على “فيسبوك” و”إنستغرام” و”تويتر”.

وصرح نائب مدير الحديقة أن القردة في الصورة تبدو “مثل الجنود الذين يحيون العلم”، وأنها لا تقف عادة، لكن “عندما يكونون فضوليين للغاية، عليهم الوقوف ورؤية ما يجب عليهم رؤيته”، وهو يعتقد أنه نظرا لأنهم نشؤوا مع البشر، فقد تعلموا تقليد مثل هذه السلوكيات.

وهذا صحيح، كما يقول الخبراء.

فقد قالت “روبرتا سالمي” مديرة مختبر علم البيئة السلوكي في جامعة جورجيا، أن القردة في البرية معروفة بأنها تستخدم وضعيات الوقوف لأشياء مختلفة، مثل الوصول إلى الفاكهة في الأشجار، والتجول في الماء أو استعراض الهيمنة.

كما قال “فرانس دي وال” عالم الرياضيات وأستاذ علم النفس بجامعة إيموري، إن الحيوانات عموما تميل إلى تقليد القائمين على رعايتها، وتقليد تعبيرات وجوههم ووضعياتهم مثلا، كما قال إن القرود أكثر عرضة للقيام بذلك لأن لديهم “أجساما متشابهة” تجعل الأمر أسهل.

يذكر أن دراسة سابقة أشارت إلى أن السبب وراء تقليد الغوريلا لسلوك الإنسان “ليس لأنهم يعتقدون أنه أمر ممتع”، بل لأنهم “يتعاطفون مع من يعتنون بهم، ويتم تقليد الوالد أكثر من الآخرين، وغالبا ما يكون التقليد مدفوعا بالتعلق”.

تم نقل “نداكازي” و”نديزي” إلى ملجأ الغوريلات اليتيمة في صيف عام 2007 بعد مقتل أمهاتها في حوادث الصيد الجائر، وكن صغيرات آنذاك، ومنذ ذلك الحين، قام الحراس بتربية الغوريلات، لذا فإنها تفكر في أن هؤلاء الحراس هم آباؤها.

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s