كاسبرسكاي: ثلث مستخدمي الإنترنت لا يعرفون كيف يحمون خصوصيتهم

أشارت دراسة أجرتها شركة أمنية كبيرة إلى أن واحداً من كل ثلاثة مستهلكين يفتقرون إلى المعرفة أو الأدوات اللازمة لحماية خصوصيتهم بشكل كامل عبر الإنترنت، فيما أصبح يسمى “إرهاق الخصوصية”، في إشارة إلى الضغط المستمر الناجم عن شعور الأشخاص بأن هناك أطرافاً ثالثة تستغل معلوماتهم الخاصة.

وشمل استطلاع شركة “كاسبرسكاي” العريقة في الأمن السيبراني، أكثر من 11 ألف مشارك استخدموا برنامج الشركة في 21 دولة، ووجد الباحثون أن 17% من الأفراد، أو ما يقرب من واحد من كل خمسة، قد أقروا بأنهم قاموا برفع معلومات خاصة عن أنفسهم لا ينبغي أن تكون حقًا في المجال العام أو شاهدوا أفرادًا من العائلة يتصرفون بهذه الطريقة، ويرتفع هذا الرقم إلى 22.3% بين الأطفال دون سن 18.

ويؤثر إجهاد الخصوصية على 32.2% من المشاركين الذين قالوا إنهم لا يعرفون كيفية حماية خصوصيتهم بشكل كامل عبر الإنترنت، ويقول واحد من كل 10 أشخاص إنهم فقدوا الاهتمام بكيفية زيادة تحسين خصوصيتهم.

تشير هذه النتائج إلى أنه على الرغم من أن الكثير من الناس يدركون جيدًا أن نشاط تصفحهم على الإنترنت يتم تخزينه، خاصة بعد فضيحة “كامبريدج أناليتيكا”، لكنهم لا يسعون لتغيير ذلك، ووجدت “كاسبرسكاي” أن خمس المشاركين في الاستطلاع لم يبذلوا أي جهد – مثل محو سجل التصفح أو استخدام برنامج VPN – من أجل تأمين خصوصيتهم.

وأوضحت رئيسة تسويق المنتجات الاستهلاكية في الشركة قائلة: “تؤدي الزيادة في خروقات البيانات، بالإضافة إلى صعوبة إدارة البيانات الشخصية عبر الإنترنت، إلى شعور المستهلكين بفقدان السيطرة والضجر من التفكير في الخصوصية الرقمية، وفي حين أنه لا يوجد حل قاطع، لكن هناك العديد من الطرق لتقليل المخاطر، هذا يبدأ بالنظافة الرقمية الأساسية ولكنه يشمل أيضاً استخدام الأدوات والتقنيات المتقدمة”.

ويمكن تخزين نشاطك عبر الإنترنت من قبل الآلاف من الجهات الخارجية عبر جميع الأجهزة التي تستخدمها، والتي يستخدمونها بعد ذلك لبيع الإعلانات أو خدمات التسوق، ومع ذلك، يمكن أيضًا استغلال الخصوصية الضعيفة عبر الإنترنت من قِبل مجرمي الإنترنت لأغراض أكثر خطورة مثل القرصنة أو الابتزاز.

وتوصي شركة “كاسبرسكاي” باتباع هذه الخطوات البسيطة من أجل تأمين خصوصيتك الرقمية:

1- ابدأ في إدارة بصمتك الرقمية: احتفظ بقائمة من حساباتك وتحقق بانتظام مما إذا كانت بياناتك أصبحت متاحة للعامة، أنشئ بريدًا إلكترونيًا ثانويًا أيضًا.

2- استخدم الأدوات الرقمية الخاصة التي تتيح تصفح الإنترنت بأمان، مثل التصفح الخاص أو اكتشاف الوصول لأي كاميرا ويب أو الميكروفون من خلال تطبيقات غير موثوق بها.

3- قم بتثبيت حلول أمان موثوقة تتضمن مجموعة من الأدوات المساعدة لتقليل مخاطر انتهاك الخصوصية.

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s