لعنة البرتغالي تدمر موسم الهلال الخرافي في 15 يوما

تعيش جماهير نادي الهلال السعودي فترة صعبة أشبه بكابوس، بعدما تحول موسمهم الكروي 2018-2019 من خرافي إلى كارثي، فقد كانوا يمنون النفس بتحقيق ثلاثية تاريخية، إلا أنهم استيقظوا على خطر إنهائه صفر اليدين.

كل التحول الدراماتيكي الذي يشهده موسم الهلال، حدث في 15 يوما فقط، حيث الهزيمة في 3 مباريات على الصعيدين المحلي والقاري.

وكان الهلال المرشح الأبرز للتتويج بلقب بطولة كأس العرب للأندية الأبطال، قبل خسارة المباراة النهائية أمام النجم الساحلي التونسي بنتيجة 1-2.

كذلك كان الهلال المرشح الأوفر حظا للفوز بكأس خادم الحرمين الشريفين هذا الموسم، غير أنه تعرض لخسارة قاسية ومهينة أمام ضيفه التعاون بخماسية دون مقابل، في الدور نصف النهائي.

وواصل فريق الهلال نتائجه السيئة خلال الفترة الأخيرة، وخسر أمام ضيفه التعاون، بنتيجة 2-0، على ملعب “محيط الرعب”، ضمن منافسات الجولة 28 من عمر بطولة الدوري السعودي للمحترفين لكرة القدم موسم 2018-2019.

وبهذه النتيجة تجمد رصيد الهلال عند 63 نقطة وفقد صدارة الدوري لصالح جاره اللدود النصر الذي يمتلك 64 نقطة.

ويتبقى من عمر بطولة الدوري السعودي للمحترفين جولتين، يواجه الهلال خلالهما الاتفاق والشباب، فيما يصطدم النصر بكل من الحزم والباطن.

وحقق الهلال نتائج رائعة مع المدرب البرتغالي “جورجي جيسوس”، قبل أن تقرر الإدارة الحالية برئاسة “محمد بن فيصل”، إقالته، نهاية يناير/كانون الثاني، وتعيين الكرواتي “زوران ماميتش”، ليقال هو الآخر، ويتم الاستعانة بالبرازيلي “شاموسكا” على سبيل الإعارة من الفيصلي، لإنقاذ ما يمكن إنقاذه.

ويبدو أن “جيسوس” الذي تعرض للظلم بقرار إقالته تحول إلى لعنة تطارد الهلال الذي تراجع مستواه كثيرا وساءت نتائجه.

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s