بعد الإخفاقات المتتالية.. هل يقدم سان جيرمان على ثورة تصحيحية؟

باتت خسارة باريس سان جيرمان أمام رين، السبت الماضي، في نهائي كأس فرنسا لكرة القدم، القشة التي قصمت ظهر البعير، ليتأكد أن الموسم الحالي 2018-2019، هو الأسوأ لنادي العاصمة الفرنسية خلال حقبة توهجه ونهضته التي انطلقت منذ نجاح “جهاز هيئة الاستثمار” القطري في الحصول على ملكيته.

وفقد سان جيرمان لقب كأس فرنسا بعد سيطرة دامت 4 مواسم متتالية، منذ 2014-2015 حتى 2017-2018،؛ حيث خسر بركلات الجزاء أمام رين.

كما تخلي سان جيرمان عن سيطرته على كأس الرابطة الفرنسية، الذي تُوج به أخر 5 مواسم، منذ 2013-2014 وحتى 2017-2018؛ بعدما ودع البطولة من الدور ربع النهائي بالخسارة على يد غانغون.

واكتفى سان جيرمان بحصد لقب الدوري الفرنسي الدرجة الأولى “ليغا وان” للموسم الثاني على التوالي والثامن في تاريخه.

ورغم نجاحه في حصد اللقب قبل عدة جولات من نهاية الدوري، بعدما وصل الفارق بينه وبين أقرب ملاحقيه ليل، إلى 19 نقطة، إلا أنه فشل في حسمه في 3 جولات متتالية، خسر مرتين أمام ليل ونانت وتعادل مرة أمام ستراسبورغ.

وفي دوري أبطال أوروبا “تشامبيونزليغ”، تواصل فشل سان جيرمان بعد السقوط في دور الـ16 إياباً أمام مانشستر يونايتد الإنجليزي، بنتيجة 3-1 في فرنسا، رغم الفوز ذهاباً بنتيجة 2-0 في إنجلترا.

ويتبقى لسان جيرمان 4 مباريات في الدوري، وبعد نهاية الدوري سيكون هناك الكثير من التحركات، وربما يرحل العديد من النجوم مثل “داني ألفيس” و”دراكسبر” و”كافاني” و”نكونو” و”مونييه” و”نسوكي”، مع إبرام صفقة أو صفقتين قويتين لتحقيق التوازن.

وقد يدفع المدير الفني الألماني “توماس توخيل” الثمن ويرحل، بعدما فقد السيطرة على لاعبيه، ويأتي مدرب أقوى في الشخصية مثل المدرب البرتغالي الشهير “مورينيو”.

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s