الكويت توقع مذكرة تفاهم مع الصين ضمن مبادرة الحزام والطريق

وقع السفير الكويتي “سميح حيات”، الإثنين، مذكرتي تفاهم مع ممثلي بنك التنمية الصيني (حكومي) وهيئة التخطيط الحضري (حكومية)، بشأن مبادرة الحزام والطريق للتعاون الدولي في إطار تطبيق تصور الكويت الاستراتيجي لجعلها ممرا استراتيجيا آمنا وملتقى تجاريا ضخما.

وجاء توقيع المذكرتين على هامش ترؤس “حيات” وفد الكويت لمنتدى “قمة الحرير 2” المعنية بمبادرة الحزام والطريق في بكين برعاية وحضور الرئيس الصيني “شي جين بينغ”، وفقا لما أوردته وكالة الأنباء الكويتية (كونا).

وتتعلق المذكرة الأولى، التي وقعت مع بنك التنمية، بالتطوير والبناء والتعاون الاستشاري، فيما تتعلق الثانية، التي وقعت مع هيئة التخطيط، بتنظيم التخطيط الاستشاري.

وجرت مراسم التوقيع في المقر الرئيسي لبنك التنمية الصيني بحضور كبار المسؤولين في مجلس التنمية والإصلاح التابع للرئاسة الصينية ورئيس البنك “تشينج تشي جيه” والفريق الصيني المكلف بملف المنطقة الاقتصادية الشمالية.

وأكد السفير “حيات”، خلال منتدى قمة الحرير 2، دعم الكويت الدائم وتأييدها لمبادرة (الحزام والطريق) التي تتلاقى مع تصورها الاستراتيجي في جعلها نواة شبكة خطوط حديد عنكبوتية تبدأ من الصين وتنتهي في القدس مرورا بآسيا الوسطى والدول الاستراتيجية.

وأطلق الرئيس الصيني مبادرة الحزام والطريق (تسمى أيضا طريق الحرير) عام 2013، بهدف دعم الاستثمارات والشراكة والتعاون في مختلف المجالات بين الشرق والغرب، في إطار مقاربة تقوم على تبادل المصالح المشتركة، وانخرط فيها إلى اليوم أكثر من 100 بلد ومنظمة دولية وإقليمية.

وتتطلع الصین، من خلال المشروع، إلى إشراك 65 دولة تحصي 5.4 مليارات نسمة (70% من سكان العالم)، وتستأثر بـ55% من الناتج الخام في العالم.

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s