دراسة.. ترتيب المنزل يحمي العقل من الشيخوخة المبكرة

إذا كنت تعتقد أن الأعمال المنزلية مزعجة وبلا أي فائدة، فربما ستسر عندما تعلم ما توصلت إليه دراسة جديدة بأنه حتى النشاط البدني الخفيف للغاية يمكن أن يكون له تأثير حقيقي على الصحة العقلية للشخص، وأن بضع دقائق من المجهود الخفيف يوميًا يرتبط بحجم أكبر للدماغ، بما يقلل شيخوخة الدماغ حوالي عام تقريباً.

وتشير الدراسات إلى أن معظم البالغين يفقدون حوالي 0.2% من حجم الدماغ كل عام بعد سن الستين، مما يجعلهم أكثر عرضة للخرف، وفي الوقت الحالي، توصي الإرشادات بـ 150 دقيقة من التمارين المعتدلة إلى الشديدة أسبوعيًا، لكنه أمر لا يستطيع معظم كبار السن تلبيته بسبب المشاكل الصحية غالباً.

أراد الباحثون في جامعة بوسطن معرفة مقدار النشاط البدني المطلوب لإظهار التأثيرات، فقاموا بتحليل بيانات نشاط أكثر من ألفي شخص، مع رصد حجم أدمغتهم بالرنين المغناطيسي.

وجد الفريق أن أولئك الذين قاموا بـ10 آلاف خطوة على الأقل يومياً كان لديهم حجم دماغ أكبر بـ0.35%، من أولئك الذين لم يتجاوزوا 5 آلاف خطوة، كما وجدوا أنه حتى النشاط الخفيف كان مرتبطاً بحجم دماغ أكبر، وأن كل ساعة إضافية من النشاط البدني الخفيف أخرت شيخوخة العقل بما يصل لعام.

هذا لا يعني أن الأشخاص الذين لا يجتهدون في أمان، ويجب على الناس أن تسعى لتحقيق تمارين معتدلة وقوية، ولكن فقط عليك أن تعلم أنه إذا لم تكن صحتك تسمح حاليًا، فإن كل تمرين خفيف يبدو مفيدًا، حتى لو كان مجرد ترتيب المنزل والعمل فيه.

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s