بريكينج باد تتحقق باليابان.. أستاذ يصنع المخدرات مع الطلبة

يبدو وكأن مسلسل “بريكينج باد” يتحقق في اليابان، بعد أن تم الإعلان عن تحقيق مع أستاذ جامعة بتهمة جعل طلابه يصنعون عقار “إكستاسي” المخدر الذي يعرف أيضاً بحبوب النشوة أو حبوب السعادة.

ويشتبه في أن أستاذ علم الأدوية، البالغ من العمر 61 عاما في جامعة ماتسوياما، غربي اليابان، أرشد الطلاب لإعداد عقار “إكستاسي” في عام 2013، وفقًا لوكالة كيودو للأنباء، ويعتقد أيضًا أنه ربما صنع عقارا آخر يعرف باسم 5F-QUPIC العام الماضي.

زعم الأستاذ أنه وضع هذه المهمة لمساعدة طلابه على “التعلم”، ويشتبه في أن 11 طالبا سابقًا تورطوا في إنتاج العقار، وفقًا لما أوردته وسائل إعلام.

ويقال إن القضية – التي تشمل أيضا أستاذًا مساعدا – قد تم نقلها من هيئة مكافحة المخدرات الإقليمية إلى المدعين العامين.

ودفع هذا الأمر رئيس الجامعة “تاتسويا ميزوجامي”، إلى “الاعتذار بصدق” للطلاب وأولياء الأمور.

وفي القانون الياباني، يجب على الباحث الحصول على ترخيص من السلطات الحكومية الإقليمية لصنع المخدرات لأغراض البحث الأكاديمي، ومن المفهوم أن الأستاذ كان يجري بحثا في العقارات التي تسبب الهلوسة أو يكون لها تأثير منشط.

وعقار “إكستاسي” هو عقار صناعي له تأثير منشط، ويؤخذ لإعطاء إحساس قوي بالطاقة والتعاطف والسرور، أما الدواء الآخر الذي صنعه الأستاذ فهو مصمم ليشبه الحشيش المخدر.

حالة أستاذ جامعة ماتسوياما تشبه شخصية “والتر وايت” في المسلسل التلفزيوني الأمريكي ذائع الصيت “بريكينج باد”، ويحكي قصة مدرس كيمياء يبدأ في صنع وبيع “الميثامفيتامين” لتأمين مستقبل عائلته المالي بعد أن علم أنه يعاني من سرطان الرئة غير القابل للشفاء.

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s