في ظل أزمة اقتصادية طاحنة.. نساء فنزويلا يبعن شعورهن

قامت شابة تدعى “فاليري دياز”، تبلغ من عمرها 16 عاما، بقص خصلات من شعرها وعرضتها للبيع، وذلك لكي تتمكن من إعالة أسرتها، في تفش للظاهرة الغريبة بفنزويلا أمام أزمة اقتصادية تفتك بالشعب في الآونة الأخيرة.

وحصلت “فاليري”، الطالبة في المرحلة الثانوية، على مئة دولار لقاء خصلات شعرها، بعدما ألمحت إلى أنها ستقدمها لأسرتها في ظل الأزمة الاقتصادية الخانقة التي تمر بها فنزويلا، بسبب التضخم وقلة المواد الغذائية والدواء.

وقد ازدادت في ظل هذه الأزمة أعداد النساء اللاتي يتبرعن بشعرهن لتتحول إلى شعر مستعار أو وصلات للباحثات عن الجمال، من ميسورات الحال، وهذا ما يجعل المحتاجات يقدمن على التخلي عن أحد أهم معايير جمال المرأة بالنسبة لكثيرين، في بلد تعرف فيه المرأة بالجمال والجاذبية والشعر الرائع.

ويُشار إلى أن أعداد ملكات جمال العالم من فنزويلا، بلغن 7 ملكات جمال لما يشتهرن به فتيات هذا البلد من مقاييس جمالية عالية.

وبسبب الأزمة لجأت بعض النساء إلى غسل شعرهن بمواد التنظيف، لعدم قدرتهن على شراء مستحضرات الاستحمام، والتي ستكلفهم راتب شهر تقريبا وفقا للصحف المحلية.

وتقول “فاليري”: “أشعر بنفسي خفيفة الآن، كان من الصعب الحفاظ على شعري في هذه الظروف، خاصة مع عدم إمكانية الاستحمام لثلاثة أسابيع نتيجة انقطاع الكهرباء، وهو ما أعاق وصول المياه إلى المنازل”.

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s