إجراءات قانونية ضد شابين سعوديين في تركيا.. هذا ما اقترفاه

بدأت جمعية وكالات السفر في تركيا؛ “تورساب” باتخاذ إجراءات قانونية بحق شابين سعوديين، يمتلكان شركة سياحية في إسطنبول، وأثارا غضبًا واسعًا إثر نشرهما فيديو لاعتدائهما على تمثال لمؤسس الحمهورية التركية؛ “مصطفى كمال أتاتورك”.

ويحمل الشابين “حمدان المطرفي” و”حاتم البلوشي”، الجنسية السعودية، ويملكان شركة “الحاتم” للسياحة، وقد وجّها الشتائم باللغة العربية لتمثال “أتاتورك”، في حديقة “غلهاته”، واعتديا عليه بالصفع، ونشرا فيديو للواقعة على مواقع التواصل الاجتماعي، وقد حاولا التحدث بلهجة مصرية.

وعقب انتشار الفيديو استنكرت “تورساب” التصرف، وشرعت في إعداد ملف لإرساله إلى وزارة السياحة والثقافة، بهدف المطالبة بإغلاق الشركة المذكورة، وفق موقع “وكالة السياحة”,

ويعتبر تصرف الشابين السعوديين انتهاكًا للقوانين التركية، ويستدعي تدخل السلطات الأمنية لمعاقبة القائمين عليه، خاصة بعد أن انتشر سريعًا في مواقع التواصل، وتداوله فنانون وناشطون، وقد شكّل قضية رأي عام ضد العرب في تركيا.

إلا أن الجالية المصرية ما لبثت أن نشرت بيانا توضيحيا بالتبرؤ من الواقعة، ومن انتساب الشابين إليها، فيما غرد الصحفي التركي “حمزة تكين”، ممازحا المصريين، قائلا: “للإخوة المصريين.. ولا تزعلوش من الذباب الذي حاول الإساءة لكم بالتعدي على مؤسس الجمهورية التركية مصطفى كمال أتاتورك.. وإن شاء الله ستتابعوني في رمضان على إحدى الشاشات وأنا بتكلم مصري… إن شاء الله تكون بلهجة صحيحة”.

 

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s