السعودية تعتقل 8 ناشطين بينهم نجل عزيزة اليوسف

شنت السلطات السعودية حملة اعتقالات جديدة استهدفت مؤيدين لحقوق المرأة وذوي ارتباط بالناشطات المعتقلات بالمملكة، بينهم “صلاح الحيدر” نجل الناشطة البارزة “عزيزة اليوسف”.

و”الحيدر” مواطن سعودي يحمل الجنسية الأمريكية ويعيش مع زوجته وطفله بالرياض، التي أعلنت محكمتها الجزائية، في 29 مارس/آذار الماضي، الإفراج مؤقتاً عن والدته من بين 3 ناشطات معتقلات، بعد أن تقدمن بطلب الإفراج المؤقت للمحكمة، وفقا لما أوردته وكالة “أسوشيتدبرس”.

ونقلت الوكالة الأمريكية عن مصدر مطلع، طلب عدم ذكر اسمه خوفا من عقاب السلطات السعودية، أن اعتقال “الحيدر” وأقرانه جرى مساء أمس الخميس.

ويأتي اعتقال نجل “عزيزة اليوسف” رغم تأكيد منظمة “العفو الدولية” أن المملكة وعدت بالإفراج قريبا عن بقية الناشطات المعتقلات في القضية التي أثارت انتقادات دولية واسعة.

وشوهدت الناشطة البارزة مع رفيقتيها بالإفراج المؤقت: المدونة “إيمان النفجان”، والداعية “رقية المحارب”، في المحكمة الجزائية بالرياض، الأربعاء الماضي، إذ حضرن جلسة محاكمتهن في القضية.

ومنعت السلطات السعودية دبلوماسيين ووسائل إعلام أجنبية، بينها وكالة “رويترز”، من حضور الجلسة.

وتواجه الناشطات تهم “الإضرار بمصالح الدولة وإجراء اتصالات بأطراف خارجية”، وتواترت تقارير إعلامية وحقوقية عن تعرضهن لتعذيب وحشي ممنهج، شمل الصعق بالكهرباء، والجلد، والحرمان من النوم، والتحرش الجنسي، والتهديد بالقتل والاغتصاب، مشيرة إلى تورط مستشار الديوان الملكي المقال “سعود القحطاني” في هذه الممارسات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s