نيبينزيا: الوضع في ادلب خطير ولا يمكن السكوت عنه

حذر مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا من أن تنظيم “جبهة النصرة” ومنظمة “الخوذ البيضاء” الإرهابيين في محافظة إدلب يحضران لهجوم كيميائي جديد مشيرا إلى أن الوضع في المحافظة خطير ولا يمكن السكوت عنه.

وبين نيبينزيا خلال جلسة لمجلس الأمن حول الوضع في سوريا اليوم أن تنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي يسيطر على 90 بالمئة من أراضي إدلب ويواصل استهداف الجيش السوري والمدنيين ويشكل تهديدا لدول المنطقة.

وأشار نيبينزيا إلى أن الإرهابيين استخدموا مؤخرا مواد كيميائية في قصف المدنيين بريف حماة الشمالي وأن هناك معلومات حول تحضير تنظيم جبهة النصرة ومنظمة الخوذ البيضاء الإرهابيين في محافظة إدلب لهجوم كيميائي جديد ولا يمكن القبول بذلك.

وجدد نيبينزيا التأكيد على ضرورة خروج جميع القوات الأجنبية التي تحتل مناطق في سوريا لافتا إلى أنها تعقد الوصول إلى حل سياسي للأزمة فيها.

وبخصوص الأوضاع في مخيم الركبان شدد نيبينزيا على أن الوضع في المخيم كارثي بسبب منع قوات الاحتلال الامريكية المهجرين السوريين الذين تحتجزهم فيه من مغادرته مشيرا إلى أن الحكومة السورية فتحت ممرات إنسانية لإخراجهم لكن القوات الأمريكية تمنع ذلك.

وأوضح نيبينزيا أن معظم المهجرين السوريين يرغبون بالعودة الى وطنهم والحكومة السورية هيأت الظروف اللازمة لذلك لكن بعض الدول تواصل تسييس هذه القضية ووضع العراقيل أمام عودتهم داعيا إلى رفع الإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب المفروضة على سوريا لتسببها بمعاناة السوريين وتعارضها مع منطق العمل الإنساني.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s